(قصيدة /عيناك /شعر حَازِم حمزة)

(قصيدة /عيناك /شعر حَازِم حمزة)

======================
الشَّوْقُ بِقَلْبِي كَالْمِرْجَلْ
وَالْحَبُّ بروحي يتغلغل

عَيْنَاكِ كَسَهْمٍ فِي كَبِدِي
يَجْتَاز الْجَسَدَ ويتوغَّلْ

مابالُ كياني لَا يَهْدَأ
وَأُحِسُّ ضُلُوعِي تتزلزلْ

عَيْنَاكِ بِهَا خَمْرٌ مُعْتَقْ
قوليلي أَمِيرِهْ مَا أَفْعَلْ

وَأَرَى الْأَشْفَارُ تغازلني
وبنظرة مِنْهَا قَد أَثْمَل

يتهادي رِمْشُكِ فِي رِقِّهْ
كَسَيْفٍ جُرِّدَ مِن مِحْمَلْ

يَنْطَلِقُ السَّيْفُ بأوردتي
وَبِكُلّ أَنِينٌٍ كَم يَعْملْ

عَيْنَاك إَنْ تَنْظُر نحوي
نَظَرْتُهَا بِلَحْظَة قَد تَقْتُلْ

إن غَمَضَتْ يَوْمًا لِنُعَاسٍ
مَجْنُونُ لَيْلَى أَتَحَوَّلْ

وَأَرَى كلماتي تتباري
كَيْف تَصِف الْبَدْر وَقَد أُكْمِلْ

رحماكِ يَا مَهْدَ الحُسْنِ
وَطِفَلَاً فِي الْعَامِ الأوَّلْ

عَيْنَاكِ قَد اِخْتَرَقَت جسدي
وَأَصَابَت قَلْبِي فِي مَقْتَلْ

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

غدا..نجلة زكريا أحمد في ذكرى”شيخ الملحنين” و”شاعر الشعب”.

مي إسماعيل محمد تحت رعاية وزير الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدايم ورئيس قطاع شئون الإنتاج ...

حفيد بيرم التونسي في ذكرى”شاعر الشعب” و”شيخ الملحنين”الأربعاء القادم.

مي إسماعيل محمد   بحضور المستشار محمود بيرم التونسي حفيد “شاعر الشعب” والدكتور جودة عبد ...

أنا مختلفة .. أول رواية عربية تعالج المثلية الجنسية

وليد جمال   تعاقدت الروائية الشابة سما أبو النجا مع دار النخبة للنشر والتوزيع لطباعة ...